سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

ارتجاع المريء الأسباب والأعراض وطرق العلاج.

ارتجاع المريء واحدة من أكثر المشكلات الصحية التي تؤثر على الجهاز الهضمي ممايؤدي إلى ظهور أعراض وتزعج المريض وتؤثر على طبيعة حياة المريض.

ما المقصود بارتجاع المريء؟
قال الدكتور محمد المنيسي، استشاري الجهاز الهضمي والمناظير والكبد، ارتجاع المريء أو الحموضة تعني حدوث ارتجاع العصارة المعدية من المعدة إلى المريء.

أسباب الإصابة بارتجاع المريء
يحدث ارتجاع المريء نتيجة وجود عدة عوامل أبرزها:
– ارتخاء في فم المعدة والسمنة.
– فتق في الحجاب الحاجز.
– ضعف في العضلة السفلية للمريء.
– إفراز بعض العناصر الناتجة عن وجود مشكلة في البنكرياس.
– أيضًا الحالة النفسية للمريض من أهم الأسباب التي تؤدي للشعور بأعراض الارتجاع.

أعراض ارتجاع المريء
يعاني المصاب بارتجاع المريء من بعض الأعراض المزعجة وأبرزها:
– حموضة في المعدة.
– ضيق في التنفس.
– وجود مرارة في الفم.
– رائحة النفس الكريهة.
– سعال، خاصة بعد تناول وجبة ثقيلة والنوم بعدها.
– ألم في الصدر.
– صعوبة البلع في بعض الحالات.

تشخيص ارتجاع المريء
يعتمد تشخيص ارتجاع المريء على عدة عوامل، أبرزها:
– التشخيص الإكلينيكي ومتابعة الأعراض.
– التعرف على التاريخ المرضي للمصاب للتعرف على سبب الإصابة.
– عمل منظار على المريء للتعرف على حالته.
– عمل أشعة بالصبغة على المريء للتعرف على درجة الارتجاع.

علاج ارتجاع المريء
1- السلوكي : الابتعاد عن المهيجات، تقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة متعددة، لايقل الوقت بين آخر وجبة والنوم عن 3ساعات، التوقف عن التدخين.
2- الدوائي : هناك أدوية متعددة لعلاج أعراض الارتجاع قد يصرفها طبيبك.
3- الجراحي : وهي تعتبر الخطوة الأخيرة من العلاج حيث يتطلب الخضوع لكامل الفحوصات.



المصدر:

عن Administrator


‎إضافة تعليق