سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

الأورام الحميدة

الأورام الحميدة هي عبارة عن تجمع لخلايا تنمو وتتكاثر دون وظيفة محددة تقوم بها في الجسم، ويختلف هذا النوع من الأورام عن الأورام السرطانية بشكل كبير، فهي أورام غير ضارة ولا تغزو أو تدمر الأنسجة المحيطة بها. فلنتعرف عليها أكثر.

وهناك نوعان من الاورام الحميده 
اورام تصيب الانسجه اللينه وهى الاكثر شيوعا
واورام تصيب العظام
هل الأورام الحميدة قد تتحول إلى خبيثة ؟
الأورام الحميدة لا تشكل خطورة كبيرة في الغالب، إلا أن المشكلة تكمن في احتمالية تحول بعضها إلى أورام خبيثة، لذلك لا يجب الاستهانة بها أو تجاهل علاجها، ويكون من الضروري اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية في حالة الإصابة بها.
عوامل خطورة
بعض الأورام الحميدة قد تتحول إلى خبيثة خاصة بعض أورام القولون والثدي، علما أن الاستعداد الوراثي، أو اتباع نظام غذائي غير صحي تعتبر عوامل خطورة تزيد من احتمالية تحول الورم الحميد إلى خبيث.
معلومات وصفات مهمه عن الاورام الحميده :
  • تمتاز الأورام الحميدة ببطئ نموها ، ولا تتسرب إلى الدم، أو اللمف ولذلك فهي لا تنتشر في الغدد اللمفاوية ولا في الأعضاء الأخرى من الجسم.
  • وهي ليس لها تأثير سيء على الجسم إلا إذا زاد حجمها وأصبحت تضغط على أعضاء أخرى.
  • وخير مثال على الأورام الحميدة هي الأورام الدهنية والليفية.
  • ويمكن استئصالها جراحياً.
  • وهي في معظم الحالات لا تعاود الرجوع ،ولا تشكل خطراً على الحياة .
  •  ابرز اسباب الاورام الحميده :
  • وجود مواد سامة في البيئة المحيطة، مثل التعرض للإشعاعات.
  • الوراثة والجينات.
  • الحمية والنظام الغذائي المتبع.
  • التوتر والضغوطات النفسية.
  • بعض أنواع الصدمات أو الإصابات.
  • بعض أنواع الالتهابات أو العدوى
  • أعراض الأورام الحميدة
  • صداع وألم في الرأس.
  • مشاكل في الرؤية.
  • خلل في الذاكرة.
  • وهذه بعض الأعراض الشائعة للأورام الحميدة تبعاً لموقعها في الجسم:
  • القشعريرة والارتجاف.
  • ألم وشعور بعدم الراحة (غالباً عندما تكون الكتلة كبيرة الحجم).
  • إرهاق وتعب.
  • حمى.
  • فقدان للشهية.
  • تعرق ليلي.
  • فقدان الوزن.
  • علاج الأورام الحميدة
  • في غالبية الحالات، لا تحتاج الأورام الحميدة لأي نوع من العلاج، بل عادة ما يكتفي الأطباء بمراقبة هذه الأورام بشكل دوري، للتأكد من عدم تسببها بأية مشاكل صحية مستقبلية.
  • ويتم اللجوء إلى العلاج فقط في حال:
  • ظهور مشاكل صحية سببتها هذه الأورام، كما قد يحصل في حالة قيام الكتلة أو الورم الحميد بالضغط على أعصاب أو أوعية دموية هامة في الجسم وإعاقة عملها.
  • ملاحظة نمو هذه الكتل وزيادة حجمها مع الزمن.
  • ظهور ألم أو شعور بالانزعاج وعدم الراحة.
  • ظهور أعراض مقلقة تستدعي العلاج والتدخل الفوري.
  • وعادة ما يتم العلاج عبر استئصال الكتلة جراحياً، أو باستخدام العلاج بالأشعة في بعض الأحيان. ومن الممكن أن يعيش الشخص مع الورم الحميد طوال عمره إذا لم يتسبب هذا له بأي من المشاكل المذكورة أعلاه.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق