سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

ما هي الحالات التي لا يُنصح لها بإزالة النمش بالليزر؟

ما هو النمش؟
     النمش هو بقع بنية أو بنيه فاتحة وقد تكون حمراء، أو صفراء، أو ذات لون أسود تظهر على البشرة، يمكن لها وأن تظهر على أي مكان من الجسم لكن الأكثر شيوعا هو الوجه والأذرع، ينشأ عن تراكم مجموعة من خلايا البشرة (الصباغية) المحتوية على صبغة الميلانين تحت سطح الجلد، وعلى الرغم من أنه وراثي فإنه لا يولد أحد بهذا النمش وإنما الأشخاص الحاملين لتلك الجينات إذا ما تعرضوا لأشعة الشمس بعد ولدتهم فيبدأ حينها النمش في الظهور، أي أن النمش شكل من أشكال التصبغ يعتمد بشكل أساسي على مدى التعرض للشمس وذلك لأن أشعة الشمس وبخاصة الأشعة فوق البنفسجية تعمل على تنشيط الخلايا الصباغية الخاصة بك ومن ثم تقوم تلك الخلايا بزيادة إنتاجها من الميلانين، لذا فقد تجد تلك البقع أكثر قتامة في فصل الصيف لكنها تصبح أخف أو تختفي في فصل الشتاء، وبخلاف الشامات فالنمش بقع مسطحة غير مؤلمة أو ضارة للأماكن الظاهرة بها، لكنه قد يسبب ضيقًا وحرجًا لبعض الأشخاص ويكونون بحاجة إلى التخلص من هذا المظهر والحصول على بشرة نقية، ومن بين خيارات العلاج المطروحة، يُعد الليزر هو العلاج الأكثر فاعلية لإزالة النمش.
علامَ تنطوي تقنيات إزالة النمش بالليزر؟
تسليط حزمة من أشعة الليزر ذات طول موجي عالي الطاقة، ومن ثم يتحول هذا الضوء إلى طاقة حرارية يُمتص من قبل المناطق المستهدفة، وينطوي التكنيك الأساس على أن الليزر يُمتص فقط من قبل الخلايا التي تحتوى على نسبة عالية من التصبغ، أي أن أشعة الليزر تستهدف الخلايا الصبغية (النمش) دون غيرها، مما يسبب تدميرا فعالا لتلك الخلايا ذات الأصباغ المتراكمة مع ترك الأنسجة المحيطة دون ضرر يذكر.
كيف يتم إزالة النمش بالليزر؟
يستغرق الأمر ما بين 30-90 دقيقة تبعا للمنطقة التي ستجرى لها المعالجة بالليزر من الجسم، وقد يتم الأمر خلال جلسة واحدة، لكن في أغلب الأحيان قد يستلزم الأمر عدة جلسات للحصول على النتائج المطلوبة، وفي الحالات التي تتطلب العديد من الجلسات فستكون هناك حاجة إلى فترة من ثلاثة إلى ستة أسابيع بين كل جلسة من جلسات المعالجة بالليزر، وعند البدء في إجراء المعاملة يبدأ الشخص بارتداء نظارات واقية للعين ومن ثم يتم فرد وتطبيق جل مبرد على المنطقة المعنية بالمعاملة بالليزر، ومن ثم يتم البدء في تسليط أشعة الليزر على تلك الأماكن حتي تقوم أشعة الليزر بغزو تلك الخلايا الصبغية وتعمل الحرارة المنبعثة على أشعة الليزر المتسلط على تسخين خلايا الميلانين المتراكمة والمسببة للنمش وتقوم بتفكيكها، وبعد إتمام الجلسة  يتم محو الجل ويتم تطبيق مرطب وواقي لأشعة الشمس، وبعد تلك الجلسة قد يستغرق الأمر ما بين عدة أيام إلى أسبوعين يظهر خلالهم النمش أكثر قتامة، لكن بعد ذلك يتلاشى بعد التخلص من الميلانين الزائد. 
ما هي الحالات التي لا ينصح لها بإجراء المعاملة بالليزر للتخلص من النمش؟
لا ينصح بإزالة النمش بالليزر لأولئك الأشخاص الذين يعانون من البشرة الداكنة أو المدبوغة، وكذلك لا ينصح في حالات الحوامل.
المصادر:
www.healthline.com

عن Regular Users


‎إضافة تعليق