سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

تعرف على الأسباب التي تسبب تضخم القلب

      أمراض القلب هي أخطر الامراض التي من الممكن أن تصيب الكثيرين، والتي زادت في الفترة الاخيرة بنسبة كبيرة تخطت الــ 60 % ، وأكد الأخصائيون  أن هذه النسبة تمثل خطرا  كبيرا على صحة الكثيرين ممن هم معرضون للإصابة بهذه الأمراض الخطيرة وأحد أخطر تلك الأمراض تضخم القلب، وهو يعتبر علامة لأحد الأمراض وليس مرضا بحد ذاته وهو تضخم حجم حجرات القلب عن المعدل الطبيعي وزيادة سمك الجدار العضلي المبطن لتلك الحجرات مما يودي الى ضعف كفاءته في ضخ الدم إلى باقي أنحاء الجسم في الوقت والكمية المطلوبة للقيام بالوظائف الحيوية المعتادة.
ما هي أسباب تضخم القلب؟
تظهر الأشعةُ القلبَ بحجم أكبر من حجمة الطبيعي وتتعدد الأسباب لتلك الحالة، فقد تنتج عن:
ارتفاع ضغط الدم حيث يجبر هذا الارتفاع عضلة البطين الأيسر على الضخ بشكل أكبر عن المعتاد لإيصال الدم إلى باقي أعضاء الجسم مما يسبب إجهاد وضعف القلب .
التشوهات الخلقية للقلب فبعض الأطفال يخلقون بقلوب حجمها أكبر من الطبيعي.
اضطرابات في معدل ضربات القلب.
قد ينتج عن العدوي الفيروسية التي تصيب القلب.
الإصابة بأمراض الكلي.
إدمان الكحول والمخدرات كالكوكايين من أهم أسباب تضخم القلب.
اختلال في وظائف الغدة الدرقية.
ارتفاع الضغط الرئوي والإصابة بفقر الدم.
قد يرجع إلى أسباب وراثية فتزيد نسبة الإصابة بما يقارب الـ50% في حال كان أحد الوالدين قد أًصيب به، لكن هذا لا يعني بالضرورة حتمية الإصابة به.
زيادة الوزن قد يؤدي إلى زيادة وتضخم البطين الأيسر.
المصابون بالسكري هم أكثر عرضة للإصابة بتضخم القلب.
قد يتضخم خلال فترة الحمل.

ماهي أشهر الأعراض لتضخم القلب؟
ضيق في التنفس.
الشعور بالتعب والإرهاق والضعف العام.
تورم الأطراف وخاصة الساقين.
الإحساس بآلام شديدة في الصدر.
زيادة الوزن بالإضافة إلى زيادة محيط البطن .
الإصابة بنوبات حادة من السعال الجاف.
عدم انتظام ضربات القلب.
الدوخة.
زرقة الشفاه والأطراف

علاج تضخم القلب؟
يعتمد العلاج في تلك الحالة  على معرفة  المسبب الرئيسي، 
تناول بعض الأدوية التي تهدف إلى السيطرة على ضغط الدم وعلى كفاءة العضلة القلبية في ضخ الدم وتحسين أداء القلب وتخفيف الجهد عنه .
لا يوجد علاج يعيد القلب إلى وضعه الطبيعي ولكن قد تجرى عملية زراعه القلب أو عملية القلب المفتوح أو صمامات القلب.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور منور المجنوني

مستشفى الهيئة الملكية

التقييم 5.0 عدد التقييمات 3

الملف الشخصي