سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

ما هي الحالات المُرشحة لزرع القلب؟

علامَ تنطوي جراحات زرع القلب BHA” “؟
هو إجراء جراحي يتم خلاله إزالة القلب المتضرر واستبداله بقلب أخر صحي من الشخص المتبرع أو المانح الذي قد مات مؤخرا، ويتم ذلك النوع الحرج من الجراحة لأسباب عدة لكن أكثرها شيوعا هو قصور القلب المتقدم، وإذا سارت عملية الزرع على ما يرام، فإن وظيفة القلب وتدفق الدم سيكون أفضل من أي وقت مضى.
ما هي الحالات التي يستلزم لها زرع قلب؟
عمليات نقل القلب يرشح لها بقوة أولئك الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة في القلب -لكنهم يتمتعون بصحة جيدة بوجه عام- ولم يعد العلاج الطبي يجدى معهم نفعا، وإليك أهم تلك الحالات:
قصور القلب المتقدم.
اعتلال عضلة القلب.
التشوهات الخلقية.
عدم انتظام ضربات القلب.
أمراض الشريان التاجي الحادة مع أنسجة القلب الممزقة من النوبات القلبية.
أمراض صمام القلب.
تمدد عضلة القلب.
ارتفاع ضغط الدم الرئوي.
من هم الأشخاص الذين لا تصلح لهم جراحات زرع القلب BHA “”؟
السن المتقدم، على الرغم من أنه لا يوجد سن محدد مشترط لزراعة القلب، ومع ذلك فإن معظم جراحات القلب تتم على المرضى الذين تقل أعمارهم عن 70عام.
ضعف الدورة الدموية في الجسم بما في ذلك الدماغ.
أمراض الكلى، أو الكبد، أو الرئة.
تاريخ مرضي من السرطان أو الأورام الخبيثة.
عدم القدرة أو عدم الرغبة في اتباع خطة الرعاية الطبية مدى الحياة بعد إجراء الزرع.
عدوى نشطة في جميع أرجاء الجسم.
ارتفاع ضغط الدم الرئوي غير القابل للإصلاح.
هل لزرع القلب من مشكلات صحية محتملة الحدوث؟
عملية زرع قلب هي عملية معقدة ومحفوفة بالمخاطر، وتشمل المضاعفات المحتملة ما يلي:
مهاجمة جهاز المناعة للقلب المنزرع.
فشل القلب المنزرع من العمل بشكل صحيح.
أمراض الأوعية الدموية.
أمراض الرئة.
التهاب الكبد.
الأورام.
مشاكل من الأدوية المثبطة للمناعة مثل زيادة التعرض للعدوى وزيادة الوزن والفشل الكلوي.
داء السكرى.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق