سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

إذا كنت تعاني من تصلب الشرايين فعليك ألا تفعل الآتي

ما هي ميكانيكية حدوث تصلب الشرايين؟
إذا ما كنت تعاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول، فغالبا ما يبدأ الكوليسترول الزائد عن الكميات المطلوبة التي يحتاج إليها الجسم في الترسب على جدران الشرايين، عندها يبدأ الجهاز المناعي للجسم في التعامل مع هذه الكميات المتراكمة على أنها أجسام غريبة، فيبدأ في إرسال كرات الدم البيضاء لمهاجمتها مثلما يفعل مع أية عدوى بكتيرية، فتبدأ الخلايا في الموت والتحطم ومن ثم يبدأ هذا الحطام هو الآخر في التجمع والترسب على جدران الشرايين بجانب الكوليسترول، مما قد يتسبب في حدوث التهاب  وتندب في جدر الشرايين، وبحلول تلك المرحلة تبدأ اللويحة المتراكمة في التصلب، وتحول دون مرور الدم وتدفقه إلى الأجزاء التي ينبغي له أن يصل إليها، ولا يقف الأمر عند هذا الحد، بل قد يتسبب هذا في حدوث الجلطات الدموية على طول الشريان المتصلب، وحدوث تلك الجلطات قد يعيق إمدادات الدم بالكامل، وهذا الأمر من شأنه أن يتسبب في حدوث النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
هل يمكن الوقاية من حدوث تصلب الشرايين أو منع تقدمه؟
نعم، يمكن ذلك، حيث إن التغييرات الصحية في النمط الغذائي وممارسة الرياضية بانتظام هي الخطوات الأولى للحد من ارتفاع الكوليسترول وضغط الدم وهذان هما العاملان الرئيسان لحدوث تصلب وانسداد في الشرايين، لذا فإذا كنت تعاني من تصلب الشرايين فعليك ألا تفعل:
اتباع نظام غذائي غني بالدهون: إذا ما كنت تعاني من تصلب الشرايين أو ترغب في وقاية جسمك من حدوثه عليك ألا تتبع نظام غذائي غني بالدهون المشبعة والكوليسترول لأن هذا سيعمل على ارتفاع نسبة الكوليسترول وزيادة اللويحات المتراكمة.
التدخين: الإقلاع عن التدخين هو الخطوة المثلى لمنع التعرض للإصابة بتصلب الشرايين، وحظر التصلب الحادث من التقدم، وذلك لأن السجائر ومنتجات التبغ تحتوي على العديد من المواد الكيميائية ذات الأثر السام والتي تدخل مجرى الدم وتعمل على إيذاء الأوعية الدموية وزيادة الالتهابات والندوب الحادثة بها، كما أنها تزيد من تخثر الصفائح الدموية وحدوث الجلطات الدموية.
قلة النشاط البدني: لها أثر بالغ على المساهمة في تصلب الشرايين الحادث، وذلك لأن النشاط البدني وممارسة الرياضية بانتظام يشجع من حدوث الدورة الدموية كما ينبغي لها أن تكون، ويعمل على تقوية عضلة القلب وتقي من أمراض القلب المعهودة والمعتدلة.
الكحوليات: وذلك لأن تناول الكحول بانتظام يساهم في رفع ضغط الدم، كما أنه يحتوى على نسبة عالية من السعرات الحرارية وزيادة الوزن وهذا من شأنه أن يزيد من خطر التعرض لتصلب الشرايين.
انخفاض نسبة الألياف والخضروات والفواكه في الحمية الغائية المتبعة: وذلك لأن النظام الغذائي الغني والمحتوى على القدر الكافي من الألياف والخضروات الطازجة والفواكه، من شأنه أن يحد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب بصفة عامة.
تناول المزيد من الصوديوم: إذا كنت ترغب في الحد من تصلب الشرايين ومنع تقدمه فينبغي لك الحد من تناول كميات كبيرة من الصوديوم(ملح الطعام) وذلك لأن الصوديوم يعمل على ارتفاع ضغط الدم.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور منور المجنوني

مستشفى الهيئة الملكية

التقييم 5.0 عدد التقييمات 3

الملف الشخصي