سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

8 أعراض تحدد من خلالها إذا كنت تعاني من مشكلة في الكبد أم لا

     قد تتعرض من فترة إلى أخرى لبعض الأعراض التي تنم عن وجود مشكلة ما ولكن لا يمكنك معرفة سببها فتسأل نفسك ما هو تفسيرها وما سببها، ولكن احذر فقد تشير تلك الأعراض إلى وجود بعض المشاكل في الكبد، ذلك العضو الذي يعتبر أحد أهم الأجهزة الحيوية في الجسم حيث يعمل على تنقية الدم القادم من الجهاز الهضمي قبل انتشاره إلى باقي أجزاء الجسم، كذلك هو المسؤول عن إنتاج البروتينات اللازمة لتخثر الدم، وبالتالي يجب المحافظة عليه وحمايته من  المشاكل الصحية الخطيرة التي قد يتعرض لها، نذكر هنا بعض العلامات المبكرة التي تساعد في الكشف عن امراض الكبد أو أي ضرر قد يصيبه.
بعض العلامات  التي تحدد من خلالها إذا كنت تعاني من مشكلة في الكبد أم لا :
تغير لون الجلد وتحوله إلي اللون الأصفر، وبياض العينين، بسب فشل الكبد في معالجة البيليروبين تلك المادة الصفراء التي تنتج عن العمليات الأيضية ، وإنتاج بعض المواد التي  تؤدي إلي انقسام خلايا الدم الحمراء وفي حالة وجود فائض من البيليروبين يتراكم في الدم والجلد ويسبب ظهور البشرة باللون الأصفر .
الشعور بالتعب والضعف العام أحدى العلامات المبكرة الواضحة لتلف الكبد ويرجع ذلك إلى تراكم السموم في الجسم وانخفاض مستويات الأكسجين في الدم وعدم قدرة الكبد على التخلص منها.
تغيرات البول والبراز تعتبر من المؤشرات الرئيسة لوجود مشاكل في الكبد، حيث يصبح لون البول داكنًا، والبراز باهتا أو دمويا.
الشعور بآلام في البطن أو تورم في المنطقة العلوية على جهة اليمين من تجويف البطن، وتعتبر من أشهر العلامات على وجود مشاكل في الكبد وفي تلك الحالة يجب استشارة الطبيب فورا.
ظهور بقع وعيوب جلدية، بسبب قصور الكبد عن القيام بوظيفته بتنظيف الدم كما يجب، وهذا قد يؤدي الى الإصابة بتخثرات في الدم وظهور تلك البقع.
مشاكل في الهضم وفقدان الشهية؛ فالكبد يلعب دورًا هامًّا في عملية الهضم لأنه يفرز العصارة الصفراوية التي تساعد على امتصاص المواد الغذائية الموجودة في الطعام وتعالجه، فإذا أصيب الكبد بأي من القصور يصاب الشخص بعسر في الهضم والاسهال وإذا لم ينتج العصارة الصفراوية بنسبها الطبيعية يعاني الشخص من العديد من الأعراض الأخرى كالقولون العصبي، والإمساك، وأيضا فقدان الشهية وخسارة الوزن بشكل غير مبرر.
احتباس السوائل وتورم الساقين  حيث يمكن أن تؤدي أمراض الكبد إلي احتباس السوائل في الساقين و الكاحلين والقدمين وذلك بسبب عدم القدرة على القيام بوظائفه، وهو أحد العلامات المبكرة على تلف الكبد.
حكة الجلد باستمرار، فقد يكون الاحمرار وحكة الجلد أحد العلامات المبكرة لمشاكل الكبد، فتراكم السموم في الجسم مع عدم قدرة الكبد على التخلص منها يؤدي إلى التهاب الجلد مسببا الحكة المزعجة.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق