سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

هل هناك عمليات لتجميل الأذن بدون جراحة؟!!

صممت بعض  التقنيات لتصحيح الأذن البارزة أو المشوهة لدى الأطفال والكبار، وذلك بهدف أن تمنحهما شكلا طبيعيا وتحقق التوازن بين الأذنين والوجه ودائما ما تحقق أفضل النتائج بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-14 عاما، وتكون الأذن البارزة أحيانا وراثية ويولد الشخص بها لكن الإحصائيات والدراسات تثبت أن 30% من الأطفال الذين يعانون منها يولدون بأذان طبيعية لكنها تبرز وتكبر أثناء النمو، وأحيانا تبرز الأذنان معا، وفي الواقع ليس للأذن البارزة أي مضار صحية ولا تؤثر على السمع ، ولكن كل ما يلجأ إلى هذه العملية يكون بدافع تفادي الأثر النفسي فقط.

الإجراءات التي يجب اتباعها قبل العملية…
–         يتم عمل الفحوصات للعينين للتأكد من خلوهما من أي أمراض معدية في تلك الحالة يمنع الشخص من القيام بالعملية خوفا من إصابة الجرح بالعدوى أو حدوث الأسوأ وهو إصابة العصب السمعي بالعدوى وتلفه وقد يؤدي لفقدان السمع.
–          التوقف عن التدخين قبل العملية بفترة لأنه يمنع التئام الأنسجة واستعادة قوتها بعد العملية.
–          تُجرى عملية تجميل الأذن للكبار عن طريق التخدير الموضعي، وبالنسبة للأطفال من عمر 5 سنوات فيستعمل فيها التخدير الكامل ولذلك يجب عدم تناول الأطعمة قبل ذلك بفترة ليست وجيزة.
–         تجنب بعض الأدوية التي قد تزيد من النزيف كالأسبرين، والأدوية المضادة للالتهاب.
 
ماهي الطرق التجميلية المختلفة للأذن؟

–         تجميل الأذن بواسطة الجراحة
تتم العملية عن طريق جرح خلف الأذن ومن خلال ذلك الجرح يزال جزء من الجلد الزائد، ويعيد هيكلة غضروف الأذن بحيث يبدو طبيعياً بحيث تصبح المسافة أقل بين الأذن والرأس، كما يتم تخييط الغضروف للعظام خلف الأذن، ثم يخاط الجرح بحيث لا يظهر أي أثر للجرح على الأطلاق، ودائما ما تجرى هذه العملية للأطفال دون سن السادسة بحيث تكتمل الأذن لديهم.

–         تجميل الأذن بدون جراحة
وتكون في فترة الست أشهر الأولى من عمر الطفل بحيث يكون الغضروف لين أما بعد ذلك يصبح الغضروف أكثر صلابة ويصعب التحكم في نموه لذلك تكون الجراحة هي الحل الوحيد المتبقي ،وتكون عن طريق ارتداء الطفل جبيرة أذن أو قناع مطاطي يضغط على الأذن للنمو بشكل طبيعي أو عن طريق ربط الرأس والأذنين فتنمو الأذنين بالقرب من الرأس ولا تبتعد عنه.
 
مضاعفات قد تحدث بعد إجراء العملية..
قد تحدث بعد تلك العملية بعد المضاعفات كما هو الحال مع جميع أنواع العمليات الجراحية ومن ضمن المضاعفات:
–         حدوث التهاب في مكان الشق ويمكن علاجه ببعض المضادات الحيوية.
–         أو التهاب في غضروف الأذن.
–         قد تتكون جلطة دموية في جلد الأذن مما يسبب تشوه للأذن.
–         قد تتصلب الأذن وتحتاج أشهر لتصبح مرنة مرة أخرى.
–         كدمات خفيفة حول الأذنين.
 
     

عن Regular Users


‎إضافة تعليق