سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

فقدان السمع، بين أسبابة وطرق علاجه

السمع  واحد من الحواس الخمسة التقليدية، التي حبانا الله بها، فيعتمد عليها الإنسان في حياته في كل ما يؤديه ويمارسه، فمن خلال السمع يتعلم الإنسان المهارات اللغوية ومهارات الاتصال والتواصل مع الآخرين، كما يعتبر منبهًا له عند الخطر، وغالبا قد يصاب بعض الناس بمشاكل في حاسة السمع وهو ما يطلق عليه علمياً بـ التلوث السمعي، لذلك يجب التنويه عمَّا هي الأسباب التي تؤذي حاسة السمع، وكيف تتجنب التعرض لتلك المشاكل.
أسباب فقدان السمع
هنالك الكثير من الأسباب والعوامل التي تؤذي حاسة السمع من ضمنها:
التقدم في السن، من الأسباب الشائعة لفقدان حاسة السمع فيعاني واحد من أصل ثلاث أشخاص ما بين عمر 65-74 عام من التعرض لفقدان السمع، وكلما أزداد التقدم في السن تزداد فرص الإصابة، ولم يستطيع العلماء التوصل إلى تفسير دقيق لتراجع حاسة السمع مع تقدم الإنسان في العمر، ولكن يعتقد أن السبب كثرة ما تعرض له من ضوضاء وتلوثات سمعية.
تؤدي الإصابة ببعض الأمراض إلى التأثير في قدرة الإنسان على السمع، ومنها أمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري.
اثبتت الأبحاث أن هناك أكثر من 200 نوع من الأدوية قد يسبب فقدان السمع، وكذلك بعض المواد الكيميائية.
حدوث ثقب في طبلة الأذن.
انسداد قناة الأذن الخارجية نتيجة تراكم شمع الأذن، أو نتيجة تجمع دموي.
التعرض لتغير مفاجئ في الضغط.
إصابة العصب السمعي  بأحد الأورام.

متي يجب أن تلجأ للطبيب

عند الشعور بعدم القدرة على فهم ما يقوله الأخرين ودائما بحاجة إلى تكرار تلك الجمل.
دائما ما تشعر بالطنين والدوار فتلك علامة لإصابة العصب.
دائما بحاجة إلى رفع صوت التلفاز لكي تتمكن من السماع.
الشعور بأن الأصوات تبدو مكتومة غير واضحة.


طرق العلاج التي يلجأ لها الطبيب:
إن كانت الإصابة ناتجة عن تراكم الشمع يقوم الطبيب بإزالة الانسداد الشمعي.
إذا كان السبب إصابة الأذن الداخلية يمكن أن تساعد سماعات الأذن في جعل الأصوات أقوى وأسهل لسماعها.
عمليات زراعة القوقعة ويلجأ اليها عندما تكون درجة الفقد عالية وتعوضك تلك العملية بالأذن عن الأجزاء التالفة أو التي لا تعمل بالأذن الداخلية.
أما في حالات ضعف أو فقدان السمع الدائم، فإن على الأنسان أن يتعايش معه و يجد الطرق التي تسهل عليه التواصل مع الآخرين.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور حسين عتودي

مستشفى السعودي الألماني

التقييم 5.0 عدد التقييمات 269

الملف الشخصي

دكتور فهد الشمري

مستشفى سلامات

التقييم 4.9 عدد التقييمات 31

الملف الشخصي

دكتور عبدالله العتيبي

المستشفى السعودي الالماني

التقييم 4.9 عدد التقييمات 15

الملف الشخصي

دكتور رياض الحديثي

مستشفى الدكتور سليمان الحبيب - الريان

التقييم 5.0 عدد التقييمات 9

الملف الشخصي

دكتور عبدالله الهلالي

مستشفى عسير المركزي

التقييم 5.0 عدد التقييمات 8

الملف الشخصي