سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

كيف تحافظ وتحافظين على أسنان طفلك ؟

     أسنان الإنسان من أعظم النعم التي امتن الله بها علينا، ولها دور عظيم في أن يُمارس الإنسان حياته بشكل طبيعي، أما إذا فقد الإنسان أسنانه أو شيئا منها فإن حياته تُصبح سِمَتُها الصعوبةَ والمشقةَ، كيف لا والإنسان يعتمد أكبر اعتمادٍ على أسنانه لتناول الطعام، وليس لأحد أن يغفل نصيب الأسنان في المظهر الجمالي للشخص، فالأسنان هي من أكثر الأشياء الجديرة بالحفاظ؛ لأنها إنْ تذهب فإنَّ من الصعب تعويضَها.
لأجل هذا كله وغيره، نشرُعُ في هذه المقالة حتى ننتهي إلى إجابة سؤالنا المطروح: كيف تحافظ على أسنان طفلك ؟
فتعالَ بنا في هذه النزهة الصحية.
أولا) متى يمكننا البدءُ في العناية بأسنان أطفالنا ؟
ـ يؤكد أطباء الأسنان أن العناية بأسنان الأطفال من الممكن أن تبدأ قبل التسنين، أي قبل ظهور الأسنان. لما لذلك من أثر كبير على صحة الأسنان وسلامتها. وفي ضوء ذلك أوصى الأطباء بضرورة تنظيف الأم لفم الطفل بقطعة ناعمة من القطن بعد كل رضعة.
ثمَّ بعد ذلك ووفقا لإرشادات وتوصيات طبيب الأسنان تستطيع الأم أن تبدأ في تنظيف أسنان الطفل بمجرد ظهور الأسنان اللبنية، معتمدة في ذلك على معجون أسنان يحتوي على مواد طبيعية غير الفلورايد؛ حتى لا يؤذي الطفل عند البلع، وعندما يتمكن الطفل من البلع يمكن للأم استخدام معجون الأسنان المحتوي على الفلورايد، ضمانا لحماية الأسنان من التسوس، وذلك بسبب احتوائه على طبقة المينا التي تحمي الإسنان من التآكل .
_) كيف نحمي أسنان أطفالنا أثناء اللعب وممارسة الرياضة ؟
الأطفال وحتى بلوغهم يكونون أكثر عرضة لإصابات الأسنان أثناء اللعب وممارسة الرياضة، وذلك يعود لعدة عوامل تشتمل على وضعية الأسنان وقلة وعي الأطفال بالحفاظ على أنفسهم، لذلك نوصي وحسب الارشادات العالمية بضرورة ارتداء الأطفال أثناء اللعب وممارسة الرياضة لقطعة مصنوعة من المطاط الصلب (sport mouth Guard) والتي يتم تصميمها لكل طفل حسب شكل أسنانه.
إن ارتداء الأطفال لهذه القطعة يقلل من فرصة إصابة أسنانهم أثناء اللعب وممارسة الرياضة بنحو 85 %، وكما أن ارتداءها غير مزعج ولا يسبب الضيق للطفل أو المراهق بل على العكس فهي تأتي بألوان مختلفة وبرسومات جميلة ويمكن كذلك وضع صورة الطفل عليها وهي تشبه الى حد كبير أجهزة التقويم المتحركة التي توضع داخل الفم.
ـ) هذا ويُعد من أكبر المخاطر التي تهدد أسنان أطفالنا مرض تسوس الأسنان.
ولتسوس الأسنانِ أسباب، فما هي أهم أسباب تسوس الأسنان عند الأطفال ؟
 في الحقيقة أن هناك العديد من الأسباب التي تقف وراء تسوس أسنان الأطفال و من أبرزها ما يلي:
ـ الإكثار من تناول الأطفال للحلويات و السكريات على اختلافها، و خاصة عندما يتناولها الطفل بين وجبات الطعام الخاصة به.
ـ إذا كان جسم الطفل يعاني من الضعف العام، و عدم قدرته على مقاومة الأمراض الناتجة عند دخول الجراثيم و كذا الفيروسات لجسمه.
ـ غياب الغذاء المتوازن في طعام الطفل، و هو الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى حدوث نقص في الحديد و الكالسيوم و الفسفور و غيرها من العناصر الضرورية لصحة الأسنان.
ـ غياب ثقافة تنظيف الأسنان بشكل منتظم عند الطفل، و ذلك لجهل أهله بأهمية نظافة الأسنان، و كذلك الاعتقاد الخاطئ السائد لدى الأهل بأن بقايا الطعام سوف تسقط وحدها دون تنظيف الأسنان بالفرشاة و المعجون.
ـ العدوى؛ حيث أكدت الدراسات أن تسوس الأسنان يمكن أن ينتقل بالعدوى، عن طريق المشاركة في استعمال الأدوات الخاصة بالأكل، و كذلك قيام الآباء أو المربين المصابين بتسوس الأسنان بلعق السكاتة أو ملعقة الطفل قبل تناوله للطعام.
أما عن طرق وقاية الأسنان من التسوس عند الأطفال، فمنها:
ـ غسل الأسنان مرتين يوميا على الأقل.
ـ تجنب إعطاء الطفل كميات كبيرة من الحلويات والسكريات.
ـ تشجيع الطفل على عدم استخدام مياه كثيرة عند غسله لأسنانه، لأن ذلك يقلل من نسبة الفلورايد.
ـ الذهاب إلى طبيب الأسنان و المتابعة المستمرة منذ ظهور السن الأول للطفل.
وهناك أيضا مجموعة من الطرق العلاجية التي تساهم في حماية و الحفاظ على الأسنان عند الأطفال من التسوس ، و من أهمها ما يلي:
ـ الاهتمام بالعناية الكاملة بأسنان الطفل، و بالخصوص عندما تكون الأسنان لبنية، مع تعويد الطفل على تنظيف أسنانه بعد كل وجبة بالفرشاة و المعجون.
ـ إعطاء الطفل الغذاء الصحي والمتوازن، والذي يحتوي على كل العناصر الغذائية الضرورية و خاصة عنصر الكالسيوم المهم لتقوية الأسنان.
ـ الانتباه إلى الأدوية التي تعطى للأطفال، فهناك البعض منها و المنكهة ببعض النكهات الحلوة و الغنية بالسكر، فهي تعمل على زيادة خطر تسوس الأسنان.
ـ زيارة طبيب الأسنان من أجل علاج التسوس الحاصل قبل تفاقم المشكلة، مع إمكانية الاستعانة ببعض المضادات الحيوية والأدوية اللازمة لعلاجه.
ـ) كما أن هناك بعض الأطعمة التي من شأنها أن تحافظ على صحة الأسنان عند الأطفال، ومنها:
ـ اللبن؛ لكونه يحتوي على الكالسيوم فهو مهم في تقوية الأسنان.
ـ البرتقال لاحتوائه على الفيتامين “س” الذي يحافظ على صحة اللثة.
ـ الماء و هو عنصر مهم في الحفاظ على نظافة و صحة الأسنان.
ـ الأسماك مثل السلمون و الماكريل.

ـ) وهناك بعض النصائح الهامة التي يتقدم بها المتخصصون للحفاظ على أسنان الطفل ولا ينبغي لنا إهمالها، ومن هذه النصائح:
ـ تنظيف أسنان الطفل و العناية بها بعد أن تظهر أسنانه الأولى منذ الشهر الثامن في عمره في أغلب الأطفال؛ ولذلك فبعد رضاعته و تناوله للطعام إن كان بدأ في ذلك يمكن للأم أن تلف سبابتها بقطعة من الشاش المبللة بالماء وتدعك أسنانه برفق.
ـ تشجيع الطفل على غسل أسنانه بانتظام.
ـ عدم ترك اللهاية أو الرضاعة في فمه لمدة طويلة أو تركها في فمه أثناء نومه.
ـ عدم وضع السكر أو العسل بزجاجة الرضاعة ليلا.
ـ الحرص  على أن يتناول الطفل الكالسيوم بكميات كبيرة، وهو يوجد في الحليب والجبن والزبادي و غيرها من منتجات الألبان و الحرص على أن يغسل فمه جيداً و أن يستعمل فرشاة خاصة لأسنانه، خاصة بعد أن يتناول الطعام و الحلويات التي يجب أن يقلل منها قبل أن ينام قدر الإمكان.
ـ الحرص على ألا يتناول الطفل كميات كبيرة من العصائر المعلبة داخل زجاجة الرضاعة لأنها تضر بصحة أسنانه و الأفضل تقدميها له بداخل كوب أو فنجان مغطى حتى لا يبقى العصير في فمه لمدة طويلة بدون أن يبتلعه.
ـ تغذية الطفل بالخضروات الطازجة، فمن الخطأ أن يتناول الطفل الأغذية الطرية طيلة الوقت وألا يتناول الخضروات الطازجة مثل الخيار و الجزر؛ لأن هذا يتسبب في صغر حجم فكه لأن عضلاته لا يتم منحها الفرصة لكي تنمو و هذا يؤدي إلى ظهور مشكلات ترتيب الأسنان أو ظهورها متراكبة و هذه المشكلة توجد خاصة لدى الأطفال الذين يعيشون في المدن نظراً لعدم اعتمادهم على تناول الأطعمة الصلبة مثل الخضروات وتناولهم للأطعمة الطرية مثل المعجنات.

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور خالد القاسم

عيادات الدكتور محمد المفرح

التقييم 4.9 عدد التقييمات 438

الملف الشخصي

دكتور نشأت مصبح

الدار البيضاء لطب وتقويم الاسنان

التقييم 5.0 عدد التقييمات 380

الملف الشخصي

دكتورة سمر أبومزيد

مجمع سحر الجديد الطبي المتخصص

التقييم 4.9 عدد التقييمات 211

الملف الشخصي

دكتورة رغدة عبد ربه

عيادات الأسنان الأولى

التقييم 5.0 عدد التقييمات 101

الملف الشخصي

دكتور احمد قربان

مستشفى الأطباء المتحدون

التقييم 4.9 عدد التقييمات 94

الملف الشخصي