سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

ما هو التلقيح الصناعي (IUI)؟ وما هي مخاطرة؟ وكم نسب نجاحه؟

       ما هو التلقيح الصناعي (IUI)؟
يُعرف التلقيح الصناعي داخل الرحم (IUI)، بأنه ذلك الإجراء الذي يعمل على علاج الخصوبة، والذي ينطوي بشكل أساسي على وضع الحيوانات المنوية داخل الرحم لتسهيل عملية الإخصاب، والهدف الأساسي من استخدام تلك التقنية هو زيادة عدد الحيوانات التي تصل إلى قناتي فالوب وبالتالي زيادة فرص الإخصاب، أي أن تلك التقنية تُجنِّب الحيوانات المنوية  الفقد في العدد أو ضعف الحركة أثناء المسيرة أو الرحلة التي تقطعها إلى الرحم لتصل إلى البويضة، لكن مازال يتطلب من تلك الحيوانات قدرة أحدها على المبادرة والبدء في اختراق البويضة لتخصيبها.
ما هي أنواع التلقيح الصناعي؟
يوجد نوعين من التلقيح الصناعي وهما:
§ التلقيح الصناعي(ICI): وفي هذا النوع يتم سير الحيوانات المنوية إلى ذلك الممر الخارجي من الرحم المعروف باسم عنق الرحم، ويتم ذلك من خلال مراقبة دورة الإباضة للمرأة من خلال التقويم أو الموجات الصوتية، وفي بعض من الأحيان قد يصف الطبيب بعضا من الأدوية الهرمونية المنشطة والمحفزة للمبيض لإطلاق البويضات وتمام نضجها، وعند الوقوف على نضج البويضات من خلال وصول مستوي الهرمونات الأنثوية إلى المستوى اللازم، حينها يتم سحب عينة من السائل المنوي وحقنها باستخدام حقنة خاصة عبر المهبل إلى عنق الرحم، ويتطلب هذا الإجراء استلقاء المرأة من 10 إلى 30 دقيقة بعد إجرائه.
§ التلقيح الصناعي(IUI): وفي هذا النوع من التلقيح لا يقتصر على إدخال الحيوانات المنوية إلى عنق الرحم فقط، وإنما إيصالها إلى داخل الرحم، ويتم ذلك الإجراء من خلال نفس الخطوات السابقة كما في حالة التلقيح (ICI)، لكنه يشمل بعضا من هذه الإجراءات الإضافية:
يتم تحضير المني أو “غسله”، وذلك بغرض إزالة البروتينات أو الأجسام المضادة التي يمكن أن تؤثر على سير عملية الإخصاب،  وأيضا تستهدف هذه العملية  زيادة تركيز الحيوانات المنوية ومحاولة تهيئتها للوصول إلى الحالة المثالية اللازمة للإخصاب.
في هذا النوع من التلقيح سيستخدم الطبيب الجهاز الخاصّ المعروف باسم المنظار لتسهيل عملية الوصول إلى الرحم، ويتم ذلك من خلال إدخال أداة رقيقة خاصة حاملة للحيوانات المنوية عبر المهبل.   
متي يتم اللجوء إلى التلقيح الصناعي؟
الأسباب الأكثر شيوعا لاستخدام IUI هي انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها، ومع ذلك يمكن استخدامه كعلاج خصوبة للحالات الأتية: 
· حالات العقم غير المبرر.
· ضعف القذف.
· انسداد قناة فالوب.
· عنق الرحم غير مواتي لسفر الحيوانات المنوية خلاله لتصل إلى الرحم.
· قد يكون لدي المرأة رد فعل تحسسي لبروتينات معينة في الحيوانات، فيمكن إزالة كل تلك البروتينات من خلال غسل وإعداد الحيوانات المنوية.
ماهي الشروط الضرورية لحدوث الإخصاب الصناعي (IUI)؟
أن تكون فاعلية السائل المنوي وما به من حيوانات منوية مقبولة.
أن تكون أحدي قناتي فالوب تعمل بشكل طبيعي أو في حالة طبيعية.
أن يكون المبيض بالشكل الإعتيادي.
ما هي الحالات التي لا يوصي لها بإجراء تقنية التلقيح الصناعي (IUI)؟
النساء اللاتي يعانين من أمراض شديدة في قناتي فالوب.
النساء اللاتي لهن تاريخ مرضي مع أمراض التهابات الحوض.
النساء المصابات بأمراض بطانة الرحم من المتوسطة إلى الحالات الشديدة منها.
هل للتلقيح الصناعي (IUI) من أعراض وأثار جانبية؟
v قد تواجه بعض من الحالات حدوث تشنج أو التقلصات الشبيهة بالألم في الدورة الشهرية، أو نزيف بعد ذلك الإجراء، البعض الأخر لا يواجهن أية أعراض على الإطلاق.
v هذا الإجراء يتم في ظروف تامة من التعقيم، لذا فأن مخاطر التعرض إلى العدوى ضئيلة للغاية، لكن مع ذلك قد يحدث وتتعرض المرأة إلى العدوى مما قد يتسبب في حدوث التهابات في الحوض، أو التهابات مهبلية جراء هذه التقنية.
v هناك تأثير جانبي أخر مهم يجب مراعاته، وهو تناول أدوية الخصوبة اللازمة لتحفيز المبيض جنبا إلى جنب مع التلقيح الصناعي، وتزيد من فرص حدوث حمل متعدد الأطفال توأم أو توأمين.
علامَ تنطوي المراحل الأساسية في تقنية التلقيح الصناعي (IUI)؟
تنطوي عملية التلقيح الصناعي على ثلاث مراحل رئيسة وهي كالاتي:
· مرحلة الفحوصات: وفي تلك الحالة يتم إجراء كافة الفحوصات اللازمة للوقوف على حالة كل من الحيوانات المنوية للزوج والبويضات للزوجة، وفي حال تواجد أيٍّ من المشاكل يتم معالجتها من قبل الطبيب المختص.
· مرحلة التنشيط: وبعد إتمام كافة الفحوصات يتم وصف الأدوية التي من شأنها أن تعمل على تنشيط وتحفيز الحيوانات عند الرجل، وتنشيط المبيض وتحفيز الإباضة عند المرأة، وذلك تمهيدا لحدوث الخطوة الأساسية وهي التلقيح.
· التلقيح: وقبل البدء في هذه الخطوة يتم أولا الحصول على عينة السائل المنوي، وإعداده وتجهيزه من خلال ما يعرف بعملية الغسل( أي إزالة كافة البروتينات التي من الممكن أن تسبب رد فعل تحسسي لدى المرأة وفصل السائل المنوي لزيادة تركيز الحيوانات المنوية بداخل تلك العينة، بعدها يتم حقن تلك العينة المنشطة داخل الرحم مباشرة عبر المهبل باستخدام ما يعرف بالقسطرة، ولتسهيل أمر الوصول إلى الرحم فيتم استخدام منظار لهذا الشأن. 
ما الذي يحدث لكِ أثناء إجراء تلك العملية؟
يتم الاستلقاء على طاولة الفحص في وضع مشابه لذلك الذي تخضعين له لإجراء فحص لعنق الرحم ومن خلال المهبل يتم إدخال المنظار والبدء في هذه الخطوات:
· يتم توصيل قنينة تحتوي على عينة الحيوانات المنوية السليمة والمجهزة بطرف أنبوب طويل رفيع ومرن ما يعرف باسم “القسطرة”.
· إدخال القسطرة إلى مهبلك من خلال فتحة عنف الرحم ومنها إلى الرحم.
· دفع عينة الحيوانات المنوية من القنينة إلى داخل الرحم.
· إزالة القسطرة ومن ثم المنظار.
· الاستلقاء على الظهر لفترة، بعدها يكون بإمكانكِ الحركة والعودة إلى المنزل.
· قد تعانين من وجود تبقعات أو إحمرار أو أيٍّ من الالتهاب لكنها تزول في غضون يومين إلى ثلاثة أيام.
· الانتظار حتي يمر أسبوعان ومن بعدها يتم مراقبة أعراض الحمل، أو إجراء أيٍّ من اختبارات الحمل، أو استخدام الموجات الصوتية لهذا الشأن. 
ما هي عوامل نجاح التلقيح الصناعي (IUI)؟
سبب العقم.
عمر المرأة.
استخدم أدوية الخصوبة.
إعداد وتجهيز المني.
المصادر:

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور أنس جمال

مستشفى الامين

التقييم 5.0 عدد التقييمات 179

الملف الشخصي

دكتور محمد ادريس

مجمع الملك عبدالله الطبي

التقييم 4.8 عدد التقييمات 8

الملف الشخصي

دكتورة رشا عليوه

مجمع طبيبك الاستشاري

التقييم 5.0 عدد التقييمات 6

الملف الشخصي