سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

ماذا تعرف عن تصلب الجلد؟

ماهي مضاعفات تصلب الجلد؟

من المتعارف علية الدور الذي يقوم به الجهاز المناعي، فهو يعتبر خط الدفاع
في الجسم ضد الكائنات الغريبة  والجراثيم
التي تسبب الأمراض المعدية، كذلك
يُحارب ضد خلايا الجسم غير الطبيعية، مثل
الخلايا السرطانية
، وتكمن المشكلة عند حدوث خلل في 
الجهاز المناعي فبدلاً من التصرف بالطريقة الطبيعية يبدأ هو بمهاجمة الجسم
فيسبب العديد من المشاكل ومن ضمنها مرض تصلب الجلد، فما هو تصلب الجلد؟ وما هي
أسبابة؟

ما هو تصلب الجلد؟

هي ظاهرة تحدث نتيجة الإصابة بمرض جلدي غير معدٍ بحيث تصبح
الطبقة الجلدية سميكة و صلبة وتختلف في طبيعتها عن الجلد الطبيعي، بالإضافة إلى احتمالية
تأثر الأوعية الدموية والأعضاء الداخلية
، وهو مرض نادر، وتشير التقديرات
لمدى الإصابة به إلى عدم تخطيه مطلقاً لحاجز ثلاث حالات في كل 100,000 شخص سنوياً.

أسباب حدوث المرض..

لم يتم التوصل بعد إلى المسبب الأساسي لحدوث
المرض، حيث
يحدث تحفيز لجهاز المناعة وإنتاج الكولاجين بكميات أعلى
من المعدل الطبيعي ، حيث يعتبر أحد المكونات الرئيسية للنسيج الضام، ويتراكم الكولاجين
الزائد في الجلد والأعضاء الداخلية، مما يؤدي إلى عدم القيام بوظيفته المعتادة.

لكن هناك بعض العوامل التي تزيد من حدوث
المرض مثل:

        
العوامل الوراثية:
حيث تعتبر العوامل الجينية مسبباً رئيسياً للإصابة بهذا المرض
.

        
الجنس: فاحتمال إصابة النساء
في سن الخصوبة أعلى، بتسعة أضعاف، من احتمال إصابة الرجال.

        
يعتبر تصلب الجلد أكثر شيوعًا بين الذين
تتراوح أعمارهم من 30 إلى 50 عاماً
.

        
التعرض للمواد
السامة، قد تحفز بعض المواد السامة
مرض تصلب الجلد المحدود بين الأشخاص الذين لديهم
القابلية الوراثية للمرض
.

 

أعراض ظهور المرض:

        
تغيير لون الجلد
إلى الأزرق أو الأبيض أو الأحمر نتيجة التعرض لدرجات الحرارة الباردة وغالباً ما
تحدث في الأصابع وأحيانا أصابع القدم وهذه واحدة من أولى علامات المرض
.

        
انتفاخ الأصابع،
وضيق الجلد حول الوجه واليدين أو الفم.

        
تصلب الجلد وزيادة
سمكه.

        
ظهور بقع تميل
إلى اللون الأخضر
.

        
شعور الشخص بأن
جسمه خُدِّر عند التعرض لدرجات حرارة ساخنة أو باردة
.

        
آلام المفاصل.

        
 ظهور قروح على الجلد.

        
 الإسهال.

        
 وضيق في التنفس.

        
قد يصبح الجلد
أيضا لامعا أو داكنا بشكل غير عادي في بعض الأماكن
.

        
فقدان الوزن.

        
تغير طبيعة الجلد
المرنة وتغير ملمسه الاعتياد
ي.

        
الشعور بحرقان
في المعدة ومشاكل الهضم
.

        
صعوبة في البلع.

        
التهاب الأوتار والعضلات 

أنواع تصلب الجلد:

        
تصلب الجلد المحدود
أو (متلازمة كرست): ويسمى بذلك لاقتصاره على مناطق محددة من الجلد
مثل الأجزاء السفلية
من الذراعين والساقين، أسفل الكوعين والركبتين، وقد يصيب أحياناً الوجه والرقبة
ويعتبر هذا النوع هو النوع
البسيط والخفيف من التصلب
، وربما تكون المشكلات التي يسببها تصلب الجلد المحدود
بسيطة، ولكن المرض يؤثر في بعض الأحيان على الرئتين أو القلب مسبباً نتائج شديدة الخطورة
، ويمكن أن يؤدي تصلب
الجلد المحدود إلى ترسيبات الكالسيوم الدقيقة (التكلس) أسفل الجلد ويستطيع  المريض أن يشعر بهذه الترسيبات وأن يراها، نتيجة
لما تسببه من الآم.

        
تصلب الجلد المنتشر: يشمل مناطق واسعة عن تصلب الجلد المحدود ولكن غالباً ما
تعتبر الساقين، والذراعين، من أكثر المناطق تأثراً ب
ه.

 

مضاعفات مرض تصلب الجلد

        
من المضاعفات التي
قد يسببها تصلب الجلد في الرئتين ارتفاع ضغط الدم فيها
، أو التليف الرئوي الذي
يتمثل بظهور نسيج الندبة في الرئتين
فيؤثر على قدرتها على القيام بوظيفتها، وهذا
السبب الرئيسي في عدم القدرة على التنفس
وممارسة التمارين
الرياضية.

        
تأثر الكلى بمرض
تصلب الجلد قد يترتب عليه
ارتفاع نسبة البروتين في البول، ومن المضاعفات الأكثر
خطورة
حدوث ما يعرف بأزمة الكلى الذي يتمثل بحدوث ارتفاع مفاجئ
في ضغط الدم وحدوث فشل كلوي.

        
أيضاً قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم
في الجهة اليمنى من القلب
ويترتب عليه ظهور الندبة على القلب فيزيد خطر الإصابة
باضطراب النظام القلبي والتهاب التامور
.

        
يؤدي إلى انخفاض إنتاج اللعاب  مما يترتب عليه زيادة فرصة الإصابة بتسوس الأسنان.

        
ظهور نوبات من
الإمساك وأخرى من الإسهال، وكذلك قد يُعاني المصابون من صعوبة البلع وارتجاع أحماض
المعدة إلى المريء
.

        
قد يعاني الرجال المصابون بتصلب الجلد من ضعف
الانتصاب، وبالنسبة للنساء
يؤدي إلى تقليص فتحة المهبل وبالتالي تراجع القدرة
على ترطيب المهبل.

        
جفاف العينين والفم
فتصلب الجلد المحدود يمكن أن يؤدي إلى جفاف شديد في العينين والفم
.

تشخيص تصلب الجلد:

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص تصلب الجلد:

        
الفحص السريري
الطبي للون الجلد وملمسه .

        
التصوير المقطعي
المحوسب.

        
فحص ترسيب
الكالسيوم.

        
أخذ عينة من المنطقة
المصابة وفحصها مخبرياً .

        
فحص دم للأجسام
المضادة، ووظائف الرئة.

 

 

 

 

 

 

 

علاج تصلب الجلد…

لا يوجد علاج مباشر لتصلب الجلد، لأن السبب الدقيق غير معروف ولكن يتم علاج ما يسببه المرض:

1.    
تناول الأدوية
المساعدة في التنفس
.

2.    
تناول أدوية ضغط
الدم الناتج عن مضاعفات المرض.

3.    
المضادات الحيوية
الموضعية
.

4.    
الأدوية المضادة
للحموضة
.

5.    
العلاج الطبيعي لمنع فقد الحركة في المفاصل .

6.    
قد يلجأ الطبيب إلى الجراحة لمعالجة بعض
المشكلات
كترسبات الكالسيوم الكبيرة أو المؤلمة ، البقع أو الخطوط
الحمراء يمكن إزالتها عن طريق الليزر.

7.    
ينصح بتناول فيتامين
ج وذلك لتحفيز تكون خلايا الجلد الميتة وإعادة ترميمها
.

8.    
ارتداء الجوارب
والأحذية والقفازات للأشخاص الذين يعانون من ظاهرة رينود
وتجنب الأماكن الباردة.

9.    
الامتناع عن التدخين لما يسببه من تضييق في
الأوعية الدموية .

 

المصادر 

عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور عزيز السهيمي

مجمع سديم الفجر التخصصي

التقييم 5.0 عدد التقييمات 112

الملف الشخصي

دكتور خالد هوساوي

مستشفى الملك عبدالعزيز

التقييم 4.9 عدد التقييمات 12

الملف الشخصي

دكتور علي النهدي

مستشفى العسكري بالظهران

التقييم 5.0 عدد التقييمات 11

الملف الشخصي

دكتورة سلمى البرقاوي

عيادات ديرما

التقييم 4.8 عدد التقييمات 10

الملف الشخصي