سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

كيف تتخلص من التهاب المفاصل الصدفي نهائياً؟

      تعانى من التهاب المفاصل الصدفي، وتتألم كثيراً من شدة المرض، وتشعر بتقشر جلدي مزمن في المرفقين والركبتين وفروة الرأس، والسرة، وحول المناطق التناسلية أو فتحة الشرج، وتنخرات أوانقلاع الأظافر، وغيرها من الأعراض والعلامات التي تدل على أنك تعانى من التهاب المفاصل الصدفي، ولا تجد علاجا لهذا المرض ، الآن ومن خلال هذه المقالة سوف نتحدث عن التهاب المفاصل الصدفي، وأسبابه، وأعراضه، وطرق علاجه، والوقاية منه.  
ما هو التهاب المفاصل الصدفي : 
يعرف التهاب المفاصل الصدفي بأنه من أكثر أمراض المفاصل شيوعًا ، خاصة بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن الثلاثين عامًا، فهو  مرض يصيب المفاصل، كما أنه يشعرك بالألم والالتهابات والتصلّب، ومن الملاحظ أن الأشخاص الذين يعانون من الصدفية الجلدية هم أكثر عرضة  للإصابة  بالتهاب المفاصل الصدفي، وذلك بسبب تتطور الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي لديهم، وغالبًا ما تكون الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي مسبوقة بالإصابة بالصدفية الجلدية، وعلى الرغم من ذلك، لا تعني إصابتك بأحد النوعين بأنك ستعاني حتمًا من النوع الآخر، وقد يؤدي عدم علاج التهاب المفاصل الصدفي إلى أضرار تفاقمية في المفاصل، كما يواجه مريض التهاب المفاصل الصدفي العديد من المشاكل الصحية ويشعر بالكثير من الآلام، وهذا المرض يوجد له علاج إلا أنه من السهل أن تعود الأعراض مرة أخرى، إن لم يتحكم المريض في أسباب المرض ويتبع طرق الوقاية، والآن سوف نقدم لك أسباب وأعراض المرض، وطرق الوقاية، وذلك لكي تتمكن من علاج هذا المرض بسهولة. 
 أسباب التهاب المفاصل الصدفي : 
1- هجوم الجهاز المناعي على الأنسجة السليمة، مما يؤدي إلى حدوث التهابات وتورم وآلام، تراوح بين النسبية والشديدة، ولكن  ولم يعرف الأطباء حتى الآن سبب مهاجمة جهاز المناعة، وعلى الرغم أن الأمر يبدو غير واضحًا،  ولكن ربما يكون السبب هو أن كلاً من عاملي البيئة والوراثة يلعبان دورًا كبيراً في ذلك، كما أن  الكثير من الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل في الصدفية لديهم تاريخ عائلي إما من الصدفية أو التهاب المفاصل في الصدفية. لقد اكتشف الباحثون علامات جينية معينة التي يبدو أنها مرتبطة بالتهاب المفاصل في الصدفية. 
2- تحفز الصدمة الجسدية أو مشكلة ما في البيئة،  مثل عدوى فيروسية أو بكتيرية الإصابة بالتهاب المفاصل في الصدفية لدى الأشخاص الذين يعانون ميولاً وراثية. 
3- تلعب العوامل البيئية دوراً مهماً جداً،  فالإصابات والعدوى أو التعرض لمسبب بيئي يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي، وخاصة في الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للمرض. 
4- لقد توصل الكثير من الأطباء أن مادة ((tumor necrosis factor (TNF)، هي التي تسبب الإصابة بالالتهاب لدى مصابي التهاب المفاصل الرثواني،  حيث تبدو أنها تلعب دورا كبيرا في الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي، كما إن هذه المادة تواجد بنسب عالية في مفاصل وجلد مصابيه.
5- الإصابة بمرض الصدفية، وهذا يعتبر من أهم أسباب الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي، وخصوصا لمن تظهر آفات الصدفية على أظافرهم. 
6- يعتبر الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم  بين 30 إلى 50، أكثر عرضة لإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي،  على الرغم  من أن الأشخاص من جميع الأعمار معرضون إلى الإصابة بهذا المرض. 
7- إصابة أحد الأقارب بالتهاب المفاصل الصدفي، يعد من أهم الأسباب التي تؤكد على سبب الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي.  
8-   قد يحدث التهاب المفاصل الصدفي بسبب مهيجات معينة،  مثل العدوى الجلدية أو الجروح، إضافة إلى الإجهاد الشديد والطقس البارد وبعض الأدوية التي يتم أخذها. 
9- التعرض لدخان السجائر،  والاستخدام المفرط للكحول، فكل هذا يعتبر  من العوامل المهيجة للمرض، فمعرفة هذه العوامل ضروري جداً للوقاية من الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي. 

أعراض الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي :   

 قد تختلف أعراض وعلامات الإصابة  بالتهاب المفاصل الصدفي من شخص لآخر، فقد تتفاوت من أعراض طفيفة إلى أعراض حادة جداً، قد تظهر الأعراض وتختفي في مرض التهاب المفاصل الصدفي، وتعرف الفترة الزمنية التي تتفاقم فيها الأعراض بفترة النشاط، والأن سوف نتحدث عن أعراض الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي. 
1- الشعور بآلام  في المفاصل، وتورمها وتصلبها. 
2- تورم أصابع اليدين والقدمين. 
3-    الشعور بآلام في الظهر والمعصمين والركبتين أو الكاحلين. 
4- الشعور بآلام في نهايات الأربطة وأوتار العضلات. 
5- الشعور بألم في القدم،  وخاصة في  الكعب والإحساس بالتعب وآلام أسفل الظهر مع قلة النشاط والحركة. 
6-   التيبس الصباحي، كما يصاحب المرض تغييرات في شكل الأظافر واحمرار العينين. 
7- يمكن أن تحدث نوبات أو اشتداد في حدة المرض. 

أنواع التهاب المفاصل الصدفي :     
1- التهاب المفاصل التي بين السلاميات القاصية. 
2- التهاب المفاصل الصغيرة غير المتناظرة، وهذا يحدث على جانب واحد من الجسم. 
3- التهاب المفاصل العديد المتناظر، وهذا يؤثر على خمسة أو أكثر من المفاصل على جانبي الجسم. 
4- التهاب المفاصل التَخْريبِيّ. 
5- الْتِهاب الفَقار، وهذا النوع يشمل الفقرات العنقية، وأسفل الظهر، أو مفاصل الحوض، أو المفصل العجزي، كما يمكن أن يترافق مع التهاب الأربطة والأوتار التي تحيط بالعمود الفقري. 
6- التهاب المفصل الحاد. 

طرق علاج والوقاية من التهاب المفاصل الصدفي :  

1- تساعد التمارين الرياضية البسيطة مثل السباحة واليوجا على تخفيف الألم والمساعدة في علاج تصلب العضلات. 
2- تناول الأطعمة التي تحتوي على العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والمعادن، والوجبات المجهزة في المنزل ومنها الخضروات والفواكه المهمة لصحة عظامك، وذلك لأنها تحميك من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي. 
3-   ابتعد عن الأطعمة المعلبة،  والتي تحتوي على مواد صناعية مثل:  القشدة،  ونكهات القهوة، ورقائق البطاطس وغيرها من الأطعمة الجاهزة، والتي تحتوي على نسبة عالية من السكر والملح، لأنها تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية وتسبب لك السمنة، وهذا يؤدي إلى تصلب الشرايين، ويجعلك تعاني من التهاب المفاصل الصدفي. 
4- احرص على تناول الحليب منزوع الدسم، والجبن، والزبادي، وذلك لاحتواهم على  نسبة عالية من الكالسيوم، والتي يحتاجها مريض التهاب المفاصل الصدفي.
5- تجنب السكريات الصناعية، وذلك لأنها تسبب زيادة الوزن والسمنة، وارتفاع الكوليسترول، وهذا أيضاً يعرضك للإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي.  
6- ابتعد تماماً عن الصودا، وإذا أردت استبدالها فالشاي المثلج غير المحلى بالسكر والمُعد في المنزل يعطيك نفس الطعم، ولكنه يحميك من الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي. 
7- خُذ قسط من الراحة قبل الشعور بالإرهاق، وذلك حتى لا تجهد مفاصلك. 
8- تجنب الضغط النفسي قدر الإمكان. 
9- تجنب حمل الأشياء الثقيلة، والتي تزيد من الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي.  

المصادر:

عن Regular Users


‎إضافة تعليق