سجل الآن

تسجيل دخول

فقدت كلمة المرور

فقدت كلمة المرور الخاصة بك؟ الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك. ستتلقى رابطا وستنشئ كلمة مرور جديدة عبر البريد الإلكتروني.

أضف سؤال جديد

‎عفوا, لا تملك أي تصريح لإضافة سؤال.
يجب عليك تسجيل الدخول لطرح سؤال.

تسجيل دخول

سجل الآن

سجل دخولك بحسابك في "قيم دكتوري"

اذا لم تكن تملك حساب يمكن التسجيل الآن

إذا كنت تعتقد أن الرمد ربيعي فقط؛ فأنت بالتأكيد مخطئ …

أمراض العيون كثيرة بعضها ينتج عن أسباب وراثية والبعض الآخر يكون ناتجاً عن أمراض أخرى مزمنة  تسبب تدهورا للعين ومضاعفات حادة لها وهناك أنواع أخرى تنتج عن عدوى بكتيرية أو فيروس ما يؤدي إلي إصابة العين بأمراض يمكن أن تكون خطيرة في الكثير من الأحيان وذلك مثل مرض الرمد؛ مرض الرمد من الأمراض الخطيرة والتي لها الكثير من الأنواع يغفل عنها الناس، فالغالبية العظمى منا لا يعرفون سوى مرض الرمد الربيعي الذي يصيب من يعانون من أنواع معينة من الحساسية فيكونون أكثر عرضة للإصابة بمرض الرمد الربيعي وذلك على الأغلب لأنة الأكثر انتشارا وشهرة بين أنواع الرمد الأخرى ولكن هناك أنواع أخرى أشد خطورة وذات مضاعفات خطيرة مثل مرض الرمد الصديدي والرمد الحبيبي، الرمد التعاطفي، الرمد الوليدي وسوف نتحدث في هذا المقال عن أكثرها خطورة وانتشارا بعد الرمد الربيعي وهما الرمد الصديدى والرمد الحبيبي ولكن في البداية يجب تعريف الرمد بشكل عام .
الرمد:
لم يكتشف الأطباء بعد تعريفا كافيا وواضحا لمرض الرمد بشكل عام فلكل نوع منه أسباب وتعريف وأعراض ولا يوجد شيء مرتبط بين جميع أنواع الرمد سوى إصابة الملتحمة وإصابة الملتحمة هو مرض يمكن أن يظهر بصفة فردية عند بعض المرضى ويمكن أن يظهر كسبب لمرض أخر عند البعض الأخر، ومرض العيون أصبح من الأمراض المنتشرة بشكل كبير وخاصة في الدول النامية حيث أن منظمة الصحة العالمية قد أصدرت تقارير بأن 43 مليون شخص يصابون بمرض العمي سنويا نتيجة للفقر والجهل وعدم الوعي الكافي وبالتالي الإصابة بأمراض خطيرة ينتج عنها مضاعفات كثيرة مثل الإصابة بالعمى الكلي.
أولا: الرمد الصديدي
الأسباب:
مرض الرمد الصديدى هو مرض يصيب الشخص في أعمار مختلفة فيمكن أن يصيب الطفل عند الولادة بسبب تلوث العين بالبكتريا العنقودية، وهناك نوع أخر يصيب الطفل في الشهور الأولى بعد الولادة إذا ما كان يعاني من انسداد القناة الدمعية فيمكن أن تتجمع البكتريا بها مما يؤدي إلي إصابته بالرمد الصديدى ويمكن أن يصيب المريض في فترة الشباب بشكل طبيعي إذا ما كان الشخص مصاب بمرض “التراكوما” الذي يصيب من يسكنون الأماكن التي بها الكثير من الأتربة أو بسبب العادات السيئة التي كان يسير عليها الشخص المصاب مثل عدم اعتنائه بنظافته الشخصية ولمرض الرمد اللصديدي العديد من الأعراض.
الأعراض:
هناك الكثير من الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بمرض الرمد الصديدى بعضها يظهر في بداية المرض ويمكن معالجته بسهولة وبعضها ينتج عن تأخر العلاج واكتشاف المرض ويمكن تجميع كل هذه الأنواع في النقاط التالية:
· احمرار في العين
· إفراز الدموع بكثرة
· خروج إفرازات صديدية من العين
· صعوبة فتح العينين في الضوء
· التصاق الرموش ببعضها
· إعتام في قرنية العين”مضاعفات نتيجة تأخر العلاج”
· التصاقات في الملتحمة ينتج عنه انسداد مزمن في القناة الدمعية”مضاعفات” 
· تقرحات في القرنية قد تؤدي إلي فقدان النظر


العلاج والوقاية:
بعد  الذهاب للطبيب وتشخيصه لنوع المرض الذي يعاني منه المريض وإذا ما قد ثبت أن المريض يعاني من الرمد الصديدى فسوف يوصي الطبيب باستخدام غسول طبي وأنواع معينة من الصابون في الحالات الأولي من المرض،ولكن إذا ما أصبح هناك إعتام في القرنية والأنواع الأخرى من المضاعفات سوف يصف الطبيب بعض أنواع المضادات الحيوية القوية ومسكنات الآلام وقطرات للعين وكمادات للعين وغيرها من الأدوية التي يجب الالتزام بها بشكل كبير لتصل للشفاء العاجل بأسرع وقت ولا يحدث مضاعفات خطيرة، ولتجنب الإصابة بهذا المرض هناك بعض التعليمات التي يجب أن يتخذها كل شخص ويسير عليها مثل
· الاهتمام بالنظافة الشخصية
· غسيل العينين يوميا بغسول طبي
· عدم التعرض للأتربة لفترات طويلة
· عدم استخدام أغراض الشخص المصاب بالرمد حتى لا تنتقل العدوى
ثانيا: الرمد الحبيبي(التراكوما)
 ما هو؟ وما أسبابة؟
 هو عدوى بكتيرية تؤثر على العينين وهي مُعدية، وتنتشر من خلال ملامسة العينين، والجفون، وإفرازات الأنف، أو الحلق للأشخاص المصابين ويمكن أن تنتقل أيضاً عن طريق التعامل مع الأشياء المصابة بالعدوى مثل المناديل، قد يُسبب الرمد الحبيبي في البداية الحكة، والتهيج البسيط للعينين والجفون، ثم قد تلاحظ تورم الجفون، وتصريف الصديد من العينين ويمكن أن يؤدي الرمد الحبيبي غير المعالج إلى العمى حيث  يعتبر الرمد الحبيبي من أحد الأسباب الرئيسية المسببة للعمى في جميع أنحاء العالم وقد قدَّرت منظمة الصحة العالمية أن حوالي ستة مليون شخص يعانون من العمى بسبب الرمد الحبيبي وتحدث معظم حالات الرمد الحبيبي في المناطق الفقيرة ويمكن أن يكون معدل انتشار عدوى الرمد الحبيبي النشطة بين الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمسة سنوات بنسبة 60% أو أكثر 
الأعراض:
الرمد الحبيبى قد يظهر للأطفال وللكبار كما ذكرنا ولذلك هناك الكثير من الأعراض التي يمكن أن تظهر على المريض ويمكن معرفتها بالكثير من الطرق مثل
· الحكة والتهيج البسيط للعين وللجفون
· تصريف إفرازات من العينين على هيئة مخاط أو صديد
· تورم الجفون
· حساسية العين من الضوء
· ألم العين
وبناء على هذه الأعراض فقد حددت منظمة الصحة العالمية مراحل لتطور مرض الرمد الحبيبي وهي
1. الالتهاب الجُريبي
2. الالتهاب الشديد
3. تندب الجفن
4. انحراف الرموش
5. تغيم القرنية

العلاج والوقاية:
يحدد الطبيب الأدوية والعلاج على حسب حالة المريض فقد يكتفي بالأدوية والمضادات الحيوية للقضاء على العدوى، وقد تتطلب حالة المريض الخضوع لعملية جراحية وذلك في الحالات المتأخرة لهذا المرض الخطير الذي قد يسبب العمي الكلي لذلك يلجأ الطبيب للجراحة في هذه الحالة لتجنب أية مضاعفات والجراحة تتم في الجفون إذا ما حدث لها انحرافات أو في القرنية إذا ما حدث بها إعتام، وإذا ما قد تم الشفاء من مرض الرمد الحبيبى الخطير فيجب عليك الالتزام بخطوات ثابتة على تعليمات وقائية منه حيث إن ظهور المرض مرة أخرى يسبب الكثير من المشاكل ولذلك هذه بعض التعليمات التي يجب على كل شخص أن يتبعها مثل:
· غسل الوجه واليدين فقد يساعد الحفاظ على نظافة الوجه على كسر دورة عودة العدوى مرة أخرى.
· السيطرة على الذباب، فيمكن أن يساعد تقليل الذباب في القضاء على المصدر الرئيسي لانتقال العدوى.

· التخلص الصحيح من النفايات الحيوانية والبشرية والذي يساعد على تقليل المساحات لتكاثر الذباب.
· تحسين الوصول إلى الماء فيمكن أن يساعد الحصول على مصدر قريب للماء العذب على تحسين الظروف الصحية.


عن Regular Users


‎إضافة تعليق

أفضل أطباء على قيم دكتوري

دكتور احمد باشيخ

مركز اتقان التخصصي لطب و جراحة العيون

التقييم 5.0 عدد التقييمات 126

الملف الشخصي

دكتورة خديجة العطاس

مجمع العيادة الأولى الحديثة

التقييم 5.0 عدد التقييمات 94

الملف الشخصي

دكتور سمير جمال

مركز اتقان التخصصي لطب و جراحة العيون

التقييم 4.9 عدد التقييمات 84

الملف الشخصي

دكتور منصور المحيميد

مركز فيجن التخصصي للعيون

التقييم 4.9 عدد التقييمات 69

الملف الشخصي

دكتور موسى الحربي

الاستشاريون لطب العيون

التقييم 4.9 عدد التقييمات 68

الملف الشخصي